عاشت ساكنة مدينة طنجة خلال 24 الماضية صدمتين متتاليتين تمثلت في وفاة 3 أشخاص عندما لقوا مصرعهم عبر حادثتي سير منفصلتين بالمدار الحضري للمدينة، شكلت تساؤلات كبيرة حول مدى أمن الطرقات وسيرورتها في المدينة الأكبر في شمال المملكة.

وعرفت طرق مدينة البوغاز سويعات فقط بعد مصرع رجل وزوجته “احتراقا” داخل سيارتهما في نفق بني مكادة، تحول عرس في المدينة إلى مأتم إثر مصرع شخص وإصابة 8 آخرين خلال موكب عرس حدثت في محج مالاباطا البحري بالمدينة.

واعتبر رواد في منصات التواصل الاجتماعي بطنجة، أن سبب هذه الوفيات راجع بالأساس للعامل البشري في ظل ما سموه غياب أي وازع لدى بعض السائقين، ما يتسبب في وقوع “كوارث” عبر الطرقات في مدينة كبيرة كطنجة.

وطالب عدد من المتتبعين للشأن العام في المدينة سلطات طنجة الأمنية، بالضرب بيد من حديد على هكذا ممارسات تخل بالأمن الطرقي داخل المجال الحضري لطنجة، وتشديد المراقبة على التصرفات الشاذة المسببة لتيتم الأطفال وترمل النساء والرجال وصدمة الآباء والأمهات.

من جانب آخر علق متتبعون وناشطون عبر منصات التواصل، على الحادثتين من منظور آخر، معتبرين البنية الطرقية بطنجة أصبحت غير ملائمة للكثافة السكانية التي أمست المدينة تعيشها.

وأضافوا قائلين بأن التنقل من أجل العمل أو قضاء المشاغل بالسيارة داخل طنجة، يعد الآن ضربا من ضروب “الجنون” بسبب ما يعانيه السائقون من توتر شديد خوفا على أرواحهم وكذا سياراتهم، فضلا عن معاناتهم من تغول بعض سائقي سيارات نقل العمال في الطرقات.

واعتبر معلقون بأن طرق مدينة طنجة أصبحت في الآونة الأخيرة، “مكسوة” بالحفر في كل مكان، حتى في طرق مركز المدينة، حيث اشتكى عدد من المواطنين من تكاثر الحفر والمطبات في جل طرق المدار الحضري بطنجة، مؤكدين أن مثل هذه الحفر تؤدي إلى حوادث كثيرة فضلا عن إثقالها كاهل المواطنين أصحاب السيارات المضطرين لإصلاح سياراتهم كل آونة وأخرى بسبب الحفر المتناثرة.

The post 3 قتلى خلال 24 ساعة.. كيف أصبح التجول بالسيارة في طنجة خطرا على الحياة! appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.