أعلنت السلطات الصحية البريطانية، اليوم الخميس، اعتماد أول دواء في العالم لعلاج أعراض الإصابة بفيروس كورونا.

وقالت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية الحكومية، في بيان صحفي إن دواء “مولنبيرافير” اعتمد ليعطى لمن يعانون من أعراض خفيفة أو متوسطة للفيروس ولديهم أيضا مخاطر إضافية ناجمة إما عن داء القلب أو السكري أو السمنة وكبر السن.

ووصف وزير الصحة البريطاني، ساجد جافيد، هذا الاعلان ب “اليوم التاريخي في بريطانيا” مؤكدا أنه تطور “سيغير قواعد اللعبة” بالنسبة للمرضى المعرضين لمضاعفات الإصابة الفيروس. 

وأكد جافيد خلال تصريحات إعلامية أن بريطانيا أصبحت أول دولة في العالم تعتمد دواء مضادا للفيروس يمكن استخدامه في البيت بشكل عادي، مضيفا أن الدواء سيسمح بعلاج المصابين بالعدوى قبل أن تتطور الأعراض لديهم وتسوء حالتهم.

يذكر أن دواء “مولنبيرافير” الذي ينتج في شكل حبوب تؤخذ مرتين يوميا تصنعه الشركة الأمريكية “ميرك” المسماة في بريطانيا “ام أس دي” بالتعاون مع شركة “ريدجباك بايوثيرابوتيكس” الأمريكية أيضا.

ويعمل الدواء، حسب ما أكدته الشركة المصنعة، على استهداف وتعطيل أحد إنزيمات الفيروس التي تسمح له بنسخ نفسه الأمر الذي يجعله فعالا أيضا ضد جميع المتحورات.

The post “مولنبيرافير”.. عقار تعتمده بريطانيا قد يغير قواعد مواجهة كورونا appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.