ذكر الصحافي خالد الوليد أن مصادر من دهاليز الحكومة الاسبانية تقول أن وزيرا خارجية المغرب واسبانيا، ناصر بوريطة وخوسيه مانويل ألباريث، كانا يعملان منذ شهور بشكل وثيق جدا وبانسجام وهدوء وتفاهم لانهاء الأزمة، وقد كانا قريبين للتوصل إلى اتفاق في مناسبات كثيرة، غير أنهما انتضرا الوقت المناسب.
ووفقا لما ذكره الصحافي في صفحته على الفيسبوك فإن الموقف الذي أعرب عنه رئيس السلطة التنفيذية بيدرو سانشيز، بخصوص مقترح الحكم الذاتي المغربي، يأتي في إطار “حماية المواطنين الإسبان وضمان أمنهم” ، حيث أنه “لا يمكن المخاطرة بإطالة أمد صراع آخر على الأبواب الأوروبية “.
وتذهب المصادر حسب نفس المتحدث إلى أن أي انزلاق في الصراع الدائر حاليا في الصحراء ستترتب عنه نتائج وخيمة على شعبي البلدين، ولهذا جاءت رسالة سانشيز لتقوية العلاقة بين الجارين لمواجهة التحديات الاقليمية، خاصة وأن الخلافات الثنائية تؤثر بشكل مباشر جدا على ملفات مليلية وسبتة وجزر الكناري.
وبخصوص ردة فعل انفصاليي البوليساريو، تقول مصادر خالد الوليد إن السلطة التنفيذية الاسبانية ستبذل كل ما في وسعها لإيجاد حل للصراع، لأنه لايمكن “البقاء 40 سنة أخرى على هذا النحو”..والمقترح المغربي هو الأكثر واقعية الى حدود اليوم.

The post مصادر.. بوريطة ونظيره الإسباني كانا يعملان بانسجام وهدوء لإنهاء الأزمة appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.