كشفت بشرى الشتواني عضوة في جمعية شابات من أجل الديموقراطية بشرى الشتواني، خلال حضورها لدعوة من المجلس الجماعي أيت ملول من أجل الحضور لندوة حول واقع الحماية الإجتماعية والصحية للنساء العاملات.

وأضافت المتحدثة ذاتها في تصريح لـ”فبراير”، أن جماعة أيت ملول هي مدينة إستقطاب عمالي ونسائي من الدرجة الأولى.

وأشارت إلى أن فترة الحجر الصحي خلال سنة 2020، عرفت عدم توقف العاملات الزراعيات عن العمل كباقي العاملين، مضيفة أن الوباء جاء ليؤكد أن هناك فئة تعاني من قطاع يشبه مهيكل لكن الواقع عكس ذلك.

وشددت على أن العاملات يطالبن بضرورة توفرهم على تغطية إجتماعية وصحية.

وفي السياق ذاته، أضافت “نوال” عاملة فلاحية، بأن العاملات الزراعيات يعانون من عيشة مهمشة، ويتعرضون للقهر دون مكافئة.

وأكدت المتحدثة، أن العاملات يشتغلن دون تسوية وضعيتهم القانونية، اضافة إلى تضررهن من ظرفية كورونا، بحث لم يتلقين كافة حقوقهن، رغم مكافحتهن خلال فترة الحجر الصحي.

The post محنة العاملة الزراعية.. يد الفلاح التي تجني القليل وتتعرض للقهر والحكرة appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.