اعتبر ادريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، ان المغرب استطاع أن يحقق الشيء الكثير في قضية وحدته الترابية.

وأضاف الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي في تصريحه لـ”فبراير”، أنه:” أيا كان من سيجلس مكان لشكر، فانه سيسير بالامور كما لو كان عبد ربه على رأس الحزب”، في إشارة منه على اطمئنانه للخطوات التي سيقوم بها مناضلو الحزب خلال مؤتمرهم الذي حدد في يناير 2022.

وفي سياق آخر، اعتبر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي لشكر في تصريح إعلامي له، أن قرار شكيب بنموسى وزير التربية والتعليم بخصوص تحديد السن الأقصى لاجتياز المباريات في 30 سنة، لعب بالنار، مضيفا: “هذا ليس وقته”.

ووجه الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي رسالة تحذيرية لوزير التربية والتعليم، أكد من خلالها أنه لابد من اتخاذ الحيطة والحذر، من قتل الأمل في نفوس مئات آلاف الشباب الذين يطمحون في إجراء مباراة التعليم.

وتابع لشكر قائلا إنه يشعر بالاطمئنان تجاه المشهد السياسي بالمغرب، بدءا من الانتخابات التي أجمع الجميع على نزاهتها وكذا التشكيل الحكومي وصولا إلى تقديم القانون المالي.

The post لشكر لبنموسى.. حذاري من قتل الأمل في آلاف الشباب من أجل مباراة appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.