قالت الناشطة الحقوقية فوزية عسولي، إن مشكل المساواة يتعدى التمييز بين الجنسين، بل هو مشكل في الفكر.

وذكرت عسولي في إطار ندوة نظمتها مؤسسة الفقيه التطواني، أن موازين القوى لا تعكس البنيات المجتمعية، بل هي حركية لفئة معينة تعطي تمظهر بأن لها أغلبية. 

وأشارت عسولي أن هناك خلط في وظيفة الدولة وحماية الحقوق الفردية، داعية إياه إلى الوضوح وعدم الوقوع في السكيزوفرينية. 

واعتبرت عسولي أن الأيديولوجية التقليدية في المغرب معرقلة للتطور، مشيرة في ذات السياق إلى أن الحركة النسائية كانت رافعة نحو التغيير حتى سنة 2011.

وأضافت في ذات الصدد أنه وبعد صعود تيار محافظ، أدت حسابات سياسية إلى عدم التماشب مع الدستور، متسائلة حول مدى احترام الدولة للتعددية الفكرية، قائلة إن الدولة وجب عليها ضمان التعددية. 

وقالت عسولي خلال الندوة أن عدم الحسم من الدولة، أدى إلى تراجع مستوى نشاط النساء منذ 2000، من 29 في المائة إلى 20 في المائة الآن. 

وقالت أيضا أن بعض المراحل تحتاج إلى الحسم ولا يجب معها الانتظار، معتبرة أن التاريخ والعالم المناقش لما بعد الحداثة لن ينتظرنا، ونحن لا زلنا نناقش الحداثة. 

The post عسولي:موازين القوى لا تعكس التغيرات التي وقعت في المجتمع والتاريخ لن ينتظرنا appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.