رحب وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة ونظيرته الألمانية آنا لينا بربوك اليوم الأربعاء ب”تبادل الرسائل بين رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية، فرانك فالتر شتاينماير والملك محمد السادس، اللذين يؤكدان الاهتمام المشترك بإبرام شراكة جديدة بين البلدين “. 

وفي بيان مشترك صدر بعد أول مؤتمر بالفيديو بين المسؤولين بعد انقشاع الأزمة بين برلين والرباط، اتفق بوريطا وبربوك على “إعادة الاتصال بالجودة الخاصة للعلاقات الثنائية في جميع المجالات، بروح السياسات المثبتة والتماسك والاحترام المتبادل”.

وأكد الوزيران اهتمامهما الكبير المتبادل بـ “العلاقات الوثيقة والودية بين البلدين” واتفقا على بدء حوار جديد من أجل “التغلب على سوء التفاهم في علاقاتهما وتعميق العلاقات الثنائية متعددة الأوجه”. 

وأشادا بالإمكانيات الكبيرة للعلاقات بين المغرب وألمانيا، مؤكدين مجددًا على الاهتمام المشترك بمنحهما قوة دفع إضافية فيما يتعلق بتحديات ومتطلبات التعافي بعد كوفيد. 

واتفق الدبلوماسيان على ضرورة استئناف التعاون الذي يغطي جميع المجالات ويشارك فيه جميع الجهات الفاعلة.

وذكر البيان أن الأمر يتعلق بوضع مبادئ توجيهية مشتركة لإعادة إطلاق وتعميق الحوار والتعاون بهدف حل التحديات الإقليمية والعالمية في المستقبل. 

ورحبت الوزيرة الألمانية، بعودة سفير المملكة إلى برلين، مشددة على أن السفير الجديد لجمهورية ألمانيا الاتحادية ينبغي أن يصل إلى المغرب قريبا في ختام البيان الصحفي المشترك.

The post عبر بيان مشترك.. بوريطة وبربوك يرحبان بعودة العلاقات وبرسائل المحبة بين رئيسي البلدين appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.