بعد قرار الحكومة المغربية تخفيف الإجراءات الصحية، عبر تقليص وقت حظر التجول، والسماح بالسفر بين العمالات شريطة الإدلاء بجواز التلقيح أو رخصة من المصالح المعنية، وفتح الحمامات والأماكن المفتوحة والمغلقة شريطة عدم تجاوز 50 في المائة من الطاقة الاستيعابية و75 في المائة في النقل العمومي. 

عبر مواطنون مغاربة في تصريحات لموقع “فبراير.كوم”، عن رغبتهم في عودة الحياة لما كانت عليه قبل ظهور الفيروس. 

وقال أحد المواطنين إن عدد الحالات المصابة بالفيروس بدأت بالانخفاض خلال الأسابيع الماضية، ما وجب معه الاقتداء بالدول الأوروبية من ناحية السماح بفتح النوادي والقاعات الرياضية وتقليص ساعات حظر التجول. 

وتوقع بأنه وخلال الشهرين المقبلين سيتم العودة تدريجيا لحياة ما قبل كورونا، لإعطاء دفعة قوية للاقتصاد المتأثر بتداعيات الإغلاق الناجم عن الجائحة. 

وأضاف مواطن آخر أنه مع تواصل حملة التلقيح وأخذ أغلبية المواطنين لجرعتي اللقاح، حان وقت التخفيف وعودة الحياة السابقة، مشيرا بهذا الصدد أن تمديد ساعات الحظر يحول دون التمتع بالجولات والسفر مع العائلة والأصحاب. 

ودعا ذات المتحدث إلى التوقف عن الزامية ارتداء الكمامات، نظرا لكون المغاربة وصلوا للمناعة الجماعية وأن فيروس كورونا لا يؤثر بشكل كبير على الملقحين. 

وأردف مواطن ثالث لموقع “فبراير.كوم” بأن فيروس كورونا أصبح واجبا التعايش معه الآن، وأن مسألة تخفيف الإجراءات وتشديدها بين الآونة والأخرى لم يعد يجدي نفعا. 

تقرؤون أيضا

الحكومة تمدد توقيت الإغلاق الليلي وتعيد فتح الحمامات والقاعات الرياضية

The post شاهد ما قاله مغاربة عن ضرورة عودة الحياة الى ما كانت عليه قبل ظهور الفيروس appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.