في إطار حوار قام به موقع “فبراير.كوم” مع نقيب المحاميين السابق والأمين العام السابق للحزب اللبيريالي المغربي محمد زيان، قال الأخير إن بعض الأطراف الأمنية وكذا جريدتي العلم و”L’opinion” حاكت ضده مؤامرة أيام حكومة عباس الفاسي السابقة.

وحكى زيان عن اتهام شركته للنقل بالتجارة في الحشيش، حيث عثرت الشرطة على المخدر في حافلة تابعة لشركته في مدينة طنجة وفق ما ذكر المحضر الأمني آنداك.

وأضاف زيان أن شركته كانت براء من المخدرات، حيث أن الحافلة التي قيل إنه عثر فيها على الحشيش لم تكن تابعة لشركته إذ أن البطاقة الرمادية للحافلة تفيد بملكيتها من شركة أخرى، ملمحا بالقول إن الأمر كان مدبرا كون طريقة إخفاء الحشيش تحت مقود الحافلة لم يكن متقنا. 

وأردف زيان أن المحكمة ساندت أقواله ولم تتابع الاتهامات الموجهة له ولشركته بالاتجار بالمخدرات، بعد عثر على واضع الحشيش الحقيقي في مدينة تيزنيت.

وقال المحامي المغربي إنه رفع دعوى ضد الجريدتين بتهمة التشهير ضده وضد شركته، ليكسبها وتحكم المحكمة بتعويض قدره 10 ملايين درهم، قال إنه أبى أن ينفذها واكتفى باعتذار نشرته الجريدتان في صفحتهما الاوليتين.

وتحدث زيان أيضا عن لقائه برئيس الحكومة والأمين العام لحزب الاستقلال آنذاك عباس الفاسي، الذي انتقد زيان على رفعه دعوى ضد ما سماها الفاسي بالجريدة الجالبة الاستقلال للمغرب، واستطرد زيان في حديثه قائلا إن انتقاد الفاسي لم يكن موقف كل رجالات حزب الاستقلال، حيث أيده الأمين العام السابق للحزب محمد بوستة بعد لقائهما في البرلمان.

واعتبر زيان أن “المؤامرة” حيكت له كما حيكت لعديد السياسيين والنقابيين المغاربة كنوبير الأموي، مشيرا إلى أن هذه هي حال السياسة الآن في المغرب، إذ يراد إضعاف عدد من الأحزاب التقليدية كحزب الإتحاد الاشتراكي وحزب الطليعة.

The post زيان.. هذه حقيقة العثور على الحشيش في احدى حافلاتي وكنت سأربح مليار من هذه الصفقة appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.