حضرت الملكة إليزابيث الثانية يوم أمس الثلاثاء حفل تأبين زوجها الراحل الأمير فيليب برفقة عائلتها، فعلى الرغم من الشكوك حول حضورها، شاركت الملكة في هذا الحفل الذي يقام بعد عام على وفاة الأمير فيليب، الذي استمر زواجها منه 73 عاما.

وكان اللافت حضورها ووقوفها دون الاستعانة بكرسي متحرك، حيث كانت العديد من وسائل الإعلام البريطانية، قد ذكرت أن الملكة فقدت قدرتها على المشي وبدأت تستعين بكرسي متحرك، بل إنها وقفت عدة مرات خلال القداس وخطت بضع خطوات لإلقاء التحية على الحاضرين.

ويعتبر هذا الظهور العلني الأول للملكة، حيث وصلت إلى وستمنستر آبي برفقة نجلها أندرو ودخلت من مدخل جانبي، لتجلس في المقعد الأمامي المخصص لها، إلى جانب ابنها الأمير تشارلز وزوجته كاميلا إضافة إلى الأميرة آن.

أما في المقعد الخلفي، فقد جلس الأمير ويليام وزوجته الدوقة كيت ميدلتون مع أطفالهما، فيما ظهرت كل من الأميرة يوجين وزوجها، والأميرة بياتريس وزوجها في المقعد خلف الأمير ويليام.

وكان الحدث الأبرز في القداس غياب الأمير هاري، الذي من الممكن أن يكون قد تسبب بحزن للمكلة إليزابيث، التي تحرص دائماً أن تكون عائلتها مجتمعة في المناسبات المهمة.

The post رغم حالتها الصحية.. الملكة إليزابيث في حفل تأبين الأمير فيليب appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.