قالت الجامعة الوطنية للمخابز والحلويات، إن الدولة طبقا للاتفاق الذي يربطها بالجامعة الوطنية للمطاحن تدعم عند اللزوم (غلاء القمح المستورد) تكلفة إنتاج الدقيق الممتاز المعد لصنع الخبز العادي، لكي لا يتعدى ثمنه المرجعي المحدد في 270 درهم للقنطار وصولا للمطاحن، التي تلتزم ببيع الدقيق الممتاز للجميع بـ 350 درهم للقنطار، مع العلم أن دعم التكلفة يشمل الدقيق الموجه للاستعمال من قبل الجميع من مواطنين ومخابز على حد سواء، وهذا يحسب للدولة.

وبهذا الخصوص قال رئيس جامعة أرباب المخابز والحلويات، حسن أزاز، إن “الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى بايتاس تكلم عن الشق التقني فقط عندما قال 50 مليار سنتيم شهريا، لكنه من غير المقبول، أن يقول أن هاته التكلفة تدعم الخبز الذي يباع بـ1درهم و20 سنتيم”.

وتابع أزاز في تصريح خص به “فبراير.كوم”، “لأن المخابز لا تدعم أولا، ثم إن جميع مكوناتها حرة، وهناك أيضا برنامج تعاقدي الى جانب التزامات خاصة بالدولة والجامعة الوطنية للمطاحن، على أساس أن الدولة تقوم بدعم الدقيق الممتاز”.

وأضاف المتحدث، “لذلك فالأحرى أن تقوم الدولة بدعم الدقيق الممتاز بكامله، بدلا من خلق مجموعة من الشكوك عند المهنيين وأرباب القطاع”.

واستطرد رئيس الجامعة، “عندنا الكثير من الإشكالات والإكراهات وخاصة فيما يتعلق بكلفة الإنتاج، فعلاوة على أن الدولة تقوم بدعم الدقيق منذ استيراده من منبعه الرئيسي، وهي طريقة جاري بها العمل منذ سنة 2007 في عهد حكومة عباس الفاسي، الا أن كلفة الإنتاج لم تتم مراعاتها بالشكل المطلوب “.

وأردف أزاز،”وبالتالي فتدخلي كان دوره الرئيسي هو التصدي لكل من أراد الركوب على الموجة”.

وختم: “نرغب حقا في فتح الحوار مع الحكومة، لأننا منذ بداية أزمة كوفيد لم يتسن لنا بعد الجلوس على مائدة المشاورات وجها إلى وجه مع ممثلي القطاع الحكومي”.

وأعلنت الجامعة أنها تسعى حاليا إلى فتح حوار مع الحكومة، وهو الحوار الذي توقف منذ بداية وباء كورونا، من أجل إيجاد السبل الكفيلة لحل معضلة تكلفة إنتاج الخبز العادي والقطاع العشوائي والمقاربة والمواكبة الاجتماعية للدولة للقطاع من خلال متأخرات الضمان الاجتماعي والضرائب.

The post رئيس جامعة أرباب المخابز لـ”فبراير”: على الحكومة دعم الدقيق دون شكوك appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.