يبدو أن طبول الحرب شرقي أوروبا بين روسيا وأوكرانيا بدأت تدق بشكل متسارع خلال الساعات الأخيرة الماضية، حيث اعترف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باستقلال منطقتي دونيتسك ولوهانسك شرقي أوكرانياا المسيطر عليهما من قبل الإنفصاليين المواليين لموسكو.

وتبع اعتراف الكرملين الروسي باستقلال المنطقتين الإنفصاليتين، خطاب مطول من الرئيس الروسي بوتين، قال مراقبون أنه خطاب تمهيدي لغزو أوكرانيا.

وقال بوتين في خطابه إن أوكرانيا جزء لا يتجزأ من تاريخ روسيا مضيفا بأن أوكرانيا العصرية شكلت من قبل روسيا بعد ثورة 1917 بالكامل، معتبرا بذات الصدد أن أوكرانيا بالنسبة للروسيين “ليست دولة جوار فقط بل لدى الروسيين ثقافة مشتركة ودين ومشترك وأقرباء مشتركون”.

واتهم الرئيس الروسي سلطات أوكرانيا السابقة بسرقة الغاز الروسي واستخدامه كورقة ابتزاز ضد موسكو، مشددا على أن قادة أوكرانيا لم يستطيعوا إقامة دولة مستقلة ما أدى لاعتمداهم على الدول الأجنبية مثل الولايات المتحدة.

واتهم بوتين واشنطن أيضا، وحلف النيتو باستغلال الأراضي الأوكرانية كساحة للعمليات العسكرية، مؤكدا روسيا ستحمي مصالحها وأمنها بشتى الطرق.

ووقع بوتين بعد نهاية خطابه اعتراف روسيا باستقلال المنطقتين الانفصاليتين، رفقة رئيسا الاقليمين المستقلين.

The post بوتين يدق طبول الحرب شرقي أوكرانيا ويتعهد بحماية أمن روسيا appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.