قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو لي جيان، اليوم الجمعة، إن أوروبا تتحمل “العواقب الاقتصادية” المباشرة الناجمة عن النزاع بين روسيا وأوكرانيا.

وذكر تشاو، خلال لقاء صحفي، أنه “منذ اندلاع الصراع بين روسيا وأوكرانيا، تتحمل أوروبا العواقب المباشرة للنزاع، حيث تأتي أزمات متعددة، مثل أزمات اللاجئين والطاقة والاقتصاد، واحدة تلو الأخرى”.

وأشار إلى أن أكثر من 5 ملايين أوكراني تدفقوا إلى الدول الأوروبية المجاورة، ما تسبب في أزمة لاجئين غير مسبوقة، استنادا إلى وكالة الأمم المتحدة للاجئين.

وأضاف المتحدث أنه “بسبب تأثير العقوبات واسعة النطاق المفروضة على روسيا، تدهورت العديد من المؤشرات الاقتصادية في أوروبا”.

وأبرز أنه وفقا لبيانات من الاتحاد الأوروبي، سجل التضخم في منطقة اليورو رقما قياسيا في مارس ببلوغه 7,4 في المائة، بينما شهدت بعض الدول تضخما بنسبة 15,6 في المائة. وتابع أنه في الأسواق المالية تراجعت الأسهم، وانخفض سعر اليورو بحدة، وتدفقت المحفظة الوقائية الأوروبية إلى الولايات المتحدة.

The post بكين: أوروبا تتحمل العواقب الاقتصادية المباشرة للنزاع الروسي الأوكراني appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.