أيام قليلة هي التي تفصلنا عن شهر رمضان الكريم، حيث يترقب المغاربة قاطبة الإعلان الرسمي عن السماح بإقامة صلاة التراويح بمساجد المملكة.

فبعد منعها لسنتين متتاليين خوفا من تفشي فيروس كورونا ومتحوراته، بدأ الكل يتساءل عبر مواقع التواصل الإجتماعي، هل سيتم السماح للمصلين بإقامة صلاة التراويح داخل المساجد، خلافا للسنتين الأخيرتين، أم لا؟ خاصة بعد تحسن الحالة الوبائية والإعلان عن انتهاء موجة “أوميكرون”، هذه التساؤلات جعلت الكل يرتقب صدور بلاغ رسمي من طرف الجهات المعنية، لمعرفة ما إذا كانت ستقام صلاة التراويح داخل مساجد المملكة أم لا.

وفي هذا السياق سبق أن لمح عضو اللجنة العلمية مصطفى الناجي في اتصال هاتفي مع “فبراير”، إلى إمكانية السماح بإقامة صلاة التراويح داخل المساجد، لا سيما بعد إعادة فتح الحدود والملاعب في وجه الجماهير.

وأورد الناجي في اتصاله أن “الحالات في تناقص مستمر وحتى المتواجدة منها في قسم الانعاش، ولا يوجد أي مانع لتأجيل إقامة صلاة التراويح في الجماعة مع احترام تام للتدابير الاحترازية، وحث الناس على تلقي الجرعة الثالثة”.

وأكد المتحدث ذاته، على أن جميع القرارت التي تتخذ بخصوص صلاة التراويح، كلها مبنية على المعطيات الوبائية، وأشار إلى أن هذه المعطيات كلها تتمركز في منطقة برتقالية، وأن المغرب يتواجد في المنطقة الخضراء التي لا تدعو للقلق، وأن جل المؤشرات توضح أننا في نهاية الموجة الثالثة والتي تعني أنه هناك إنخفاض لإنتشار الفيروس، والحالات الحرجة، وأيضا نسبة الإماتة.

وأشار الناجي، أنه في حالة الاستمرار في هذا المنحنى الإيجابي، فلاداعي لتشديد القيود ولكن شدد على أنه في حالة ارتفاع الحالات والدخول في موجة رابعة، سيتسبب في تغيير القرار.

The post بعد تراجع إصابات كورونا.. المغاربة يترقبون الإعلان الرسمي عن إقامة صلاة التراويح appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.