أعاد موقف حكومتي إسبانيا والمغرب اللتين أعلنتا، الجمعة، بداية “مرحلة جديدة من العلاقات الجيدة”، بادرة أمل لدى سكان سبتة المحتلة، حيث طالبوا بفتح المعابر الحدودية قبل بداية شهر أبريل المقبل الذي يتزامن مع حلول شهر رمضان.

وأفادت صحيفة “إلفارو دي سبتة” الإسبانية، أن بياني حكومة إسبانيا والمغرب يضعان حدا للأزمة الدبلوماسية بين البلدين”، مبرزة أن ذلك “بمثابة ضمان لفتح خارطة طريق جديدة في العلاقات الإسبانية المغربية المستقبلية”.

وأوردت الصحيفة، أن جمعية سكان سبتة تطلب من الحكومتين (الإسبانية والمغربية) إعادة فتح الحدود قبل بداية شهر رمضان”، مضيفة أنها “لحظة ذات أهمية كبيرة لجميع العائلات التي تعيش على جانبي الحدود”.

وبشأن البيان الصادر عن الحكومة الإسبانية وتصريحات وزير خارجيتها خوسيه مانويل ألباريس، قالت الجمعية إن “زمن الأمل ينفتح على سبتة ومليلية”.

وتأتي هذه المطالب، ولاتزال الحدود المغربية مع الجيبين الإسبانيين سبتة ومليلية المحتلتين مغلقة منذ 13 مارس 2020، بالتزامن مع تنفيذ حالة الطوارئ والحجر المنزلي بسبب فيروس كورونا.

وأوضح المصدر ذاته، أن جمعية سكان سبتة المحتلة “أكدت أن للبيانين أهمية استثنائية لمستقبل البلدين وتحديدا بالنسبة لسبتة ومليلية اللتين قد تفتح حدودهما في المستقبل القريب”، مشيرة إلى أنها “ستعزز العلاقات الجيدة بين البلدين”.

The post بعدما أغلقت لأزيد من سنة..دعوات مدنية لفتح المعابر الحدودية مع سبتة قبل شهر رمضان appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.