نوهت الجمعية المغربية للبرلمانيين الشباب بموقف الحكومة الإسبانية القاضي باعتبار مبادرة الحكم الذاتي “الأكثر جدية ومصداقية لحل خلاف الصحراء”، حيث اعتبرت الجمعية أن الموقف يؤسس لمرحلة جديدة في العلاقات المغربية الإسبانية. 

وثمنت الجمعية، في بيان توصل موقع “فبراير.كوم” بنسخة منه، بقرار المملكة الإسبانية بعد بضعة أشهر من الخطاب الملكي بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء نونبر الماضي،الذي شدد فيه العاهل المغربي على أن المغرب لا يتفاوض على صحرائه وأن المملكة لن تبرم أي شراكة مع الدول التي لا تعترف بالسيادة المغربية على صحرائه، حسب نص البيان. 

ودعت الجمعية، بكونها تعبر عن برلمانيين شباب، إلى ضرورة تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين والرقي بها إلى مستوى أعلى وفق المحددات والأسس التي أشار لها الملك محمد السادس في خطاب ذكرى ثورة الملك والشعب غشت 2021.

وأكدت الجمعية عبر بيانها، أن الظرفية تقتضي الاتجاه نحو بناء علاقات تعاون أقوى لمواجهة التحديات المشتركة التي تطرحها علاقات الجوار وكذا ما تشهده المنطقة والعالم ككل خاصة ملفي الهجرة والأمن. 

وقالت الجمعية في ختام بيانها أنها تنخرط منذ تأسيسها في الترافع حول القضية الوطنية، حيث اقترح البرلمان المغربي للشباب في دورته التشريعية الثالثة مشروع قانون يهدف إلى اطلاع المجتمع المغربي، خصوصا الشباب، على المعلومات بقضية الصحراء المغربية في ظل الانتصارات المتتالية التي تحققها الدبلوماسية الرسمية المغربية، حسب تعبير البيان. 

The post برلمان الشباب يعتبر موقف إسبانيا تأسيسا لمرحلة جديدة بين المملكتين appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.