قالت صحيفة “الكونفيدونسيال” الإسبانية المتخصصة في الشؤون السياسية، بأن المغرب “يحتفل بفوزه المدوي على السبورة الدبلوماسية بعد أن حقق هزة تاريخية في إسبانيا مرورا بواشنطن وبرلين فضلا عن باريس وعديد العواصم الدولية ذات الثقل الدولي”. 

وأشارت الصحيفة الإسبانية إلى إشادة الرباط على نطاق واسع بتغيير موقف السلطة التنفيذية الإسبانية ونهجها تجاه الموقف المغربي، حيث كانت قبل أشهر تطالب برسالة واضحة من إسبانيا بشأن قضية الصحراء وقبول خطة الحكم الذاتي. 

واعتبرت الصحيفة ذاتها أن موقف مدريد يعزز عزمها على محو كلمة “استفتاء” من أي طريقة ممكنة للخروج من الصراع وإزالة أكبر عقبة استعمارية متبقية أمام المجتمع الدولي.

وأضافت أن الخطوة الإسبانية تفتح الباب أمام إعادة بناء الجسور بين دول الجوار، وترك الأزمة الثنائية التي طال أمدها منذ دجنبر 2020، حينما اعترف الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بالسيادة المغربية على الصحراء كجزء من اتفاقات إبراهيم. 

وأكدت “الكونفيدونسيال” أن العلاقات توترت حتى الوصول السري لزعيم جبهة البوليساريو إلى مستشفى إسباني، ما أثار غضب الرباط، التي استجابت بالسماح لأكبر موجة هجرة في التاريخ إلى سبتة، حيث وصل أكثر من 10000 مهاجر في غضون 48 ساعة فقط، وسحبت سفيرتها من مدريد.

وذكرت الصحيفة أن الشارع المغربي يريد أن يفهم البلدان بعضهما البعض مرة أخرى، وأن يعود كل شيء إلى ما كان عليه من قبل، متمنين فتح معبري سبتة ومليلية في أقرب وقت حيث تضررت اقتصاد المدن المغربية المتاخمة لسبتة ومليلية، فضلاً عن اقتصاد المدينتين السليبتين. 

وأشارت الصحيفة الإسبانية أيضا إلى أن إحدى النتائج الأولية لتقارب إسبانيا مع المغرب بُعد الجزائر العاصمة عن مدريد أحد الموردين الرئيسين للغاز بإسبانيا، حيث أبدت الجزائر “استغرابها” مما اعتبرته “تغييرا مفاجئا في الموقف الإسباني” لتستدعي سفيرها في مدريد للتشاور.

The post انتصار دبلوماسي مغربي مدو..هكذا وصفت “الكونفيدينسيال” موقف إسبانيا المتجدد appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.