نظم المكتب الإقليمي للنقابة المستقلة للممرضين وقفة احتجاجية إنذارية، صباح أمس الإثنين، أمام المركز الاستشفائي الإقليمي بالسمارة، وذلك بسبب الوضع المقلق الذي يعيشه ممرضو التخدير والإنعاش.

وحسب بلاغ تتوفر “فبراير” على نسخة منه، فالمكتب يؤكد صموده في حالة عدم توصل المدير الجهوي للصحة والحماية الاجتماعية لحل، واستمراره في النضال من خلال تنظيم أشكال وخطوات نضالية أخرى أكثر تصعيدا، في القادم من الأيام.
وفي هذا الصدد، صرح لعبيدي الموساوي، عضو المكتب الإقليمي للمستقلة للممرضين ومنسق المراكز الإستشفائية لـ “فبراير” أن “الوقفة يطالب من خلالها ممرضو التخدير والإنعاش بتوفير طبيب مختص، وإيجاد حل متوافق عليه”.
وأضاف المتحدث نفسه، أن “الموضوع أخذ أكثر من حجمه، وسط تماطل الجهات المسؤولة في اتخاذ وتطبيق القرارات اللازمة، وهو ما يثير خوف هؤلاء الممرضين من تأزم الأوضاع أكثر، والوصول إلى ما لا يحمد عقباه، على كلا الطرفين”.
يشار إلى أن هذا الوضع بدأ في التفاقم منذ عامين، بالعديد من المستشفيات بربوع المملكة، بالرغم من علم وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت الطالب بذلك، وإقراره بحجم الخصاص في صفوف ممرضي التخدير والإنعاش، إلا أن الملف ظل عالقا وشائكا، على حد تعبيرهم

The post الموساوي لـ”فبراير” : ممرضو التخدير والإنعاش بالسمارة يطالبون بتوفير طبيب مختص appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.