يواصل النظام الجزائري حربه ضد الاقتصاد المغربي، وتكريس صورة الدولة غير الملتزمة بالتعهدات مع جيرانها، بعد فرضها على إسبانيا شروطا “غير منطقية” لتوسعة عمل خط أنبوب “ميدغاز” الرابط بينهما. 

ومن أهم الشروط المفروضة على إسبانيا ، عدم تصدير الشركات الإسبانية الغاز الجزائري الواصل إليها نحو المغرب، عبر خط الأنبوب المغاربي-الأوروبي، في تدخل سافر للقصر المرادية في شؤون الدول الأخرى.

وذكرت صحيفة ” الموندو” الإسبانية إن مصادرها في إحدى شركات الكهرباء الرئيسية في البلاد قالت إنها لا تستطيع بيع الغاز الجزائري للمغرب بسبب رفض الحكومة الجزائرية ذلك”. 

وأضافت” الموندو” أن الشركات الإسبانية، والتي تستثمر إحداها في طنجة، تحتفظ بعلاقة خاصة مع المغرب وإذا أرادت أن تتعامل مع الرباط فلا بد أن يكون ما تحصل عليه من الأسواق الأخرى دون الجزائر. 

وبهذا الحظر الجزائري، لن تستطيع الحكومة الإسبانية عكس مسار خط أنبوب الغاز الذي يربط إسبانيا والجزائر عبر الأراضي المغربية والذي تم إغلاقه من الجزائر العاصمة الأحد الماضي.

وصرح مسؤول مغربي كبير لوكالة “رويترز” في وقت سابق، أن المغرب وإسبانيا تناقشان عكس مسار خط أنبوب الغاز المغاربي-الأوروبي، للسماح بإسبانيا بمد المغرب بالغاز عوض إقفال الأنبوب.

وقال “بالنسبة للمغرب فإن خط الأنابيب هو بدرجة كبيرة أداة للتعاون الإقليمي.. لن نتركه يصدأ”.

وأضاف أن المغرب يجري محادثات مع إسبانيا لاستخدام مرافئها للغاز الطبيعي المسال، لتمرير الغاز إلى المغرب باستخدام نفس خط الأنابيب.

وأضاف: “هذا الغاز الطبيعي المسال لن يتنافس مع إمدادات الغاز الإسبانية. إنه سيكون شراء إضافيا يطلبه المغرب الذي سيدفع تكلفة مروره من خلال المرافئ الإسبانية وخط الأنابيب”.

The post الجزائر تتدخل في شؤون الدول وتفرض على إسبانيا عدم تصدير غازها إلى المغرب appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.