يشرع قاضي التحقيق بغرفة الجنايات الأولى بمحكمة الاستئناف بسطات، يومه الثلاثاء، في التحقيق التفصيلي، مع المتهمين في ملف ” المال مقابل النقط”، المرتبط بملف “الجنس مقابل النقط”، الذي صدرت فيه مؤخرا أحكام ابتدائية، بإدانة أستاذين جامعيين، وأخرى جنائية، بتأييد الحكم الابتدائي.

ويتعلق الأمر بموظف بمصلحة معالجة النقط بكلية العلوم القانونية والسياسية بسطات، مكلف بادراج النقط على مستوى النظام المعلوماتي أبوجي يدعى (م.ل)، ووسيطه وهو طالب سابق بنفس الكلية، سبق لقاضي التحقيق أن أمر بإيداعهما السجن، ثم ثلاثة طلبة آخرين متابعين في حالة سراح، بعد أن استفادوا من تزوير النقط لصالحهم من أجل النجاح.

وكانت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، قد داهمت منزل الطالب السابق (ه.ب) الكائن بمجمع الخير وقامت بتفتيش دقيق مكنها من حجز 120بحثا لمشروع نهاية الدراسة في سلك الاجازة في مختلف المواضيع، 96 رسالة لنيل شهادة الماستر في مختلف التخصصات، 10أطروحات لنيل شهادة الدكتوراه في مواضيع مختلفة، 14بحثاً لنهاية التكوين بالمعهد العالي للقضاء،مسودات ومراجع لمواضيع مختلفة ذات الصلة، مذكرتان تتضمنان حسابات لدفوعات مالية للطلبة المستفيدين من شراء البحوث، آلة طباعة،حاسوب محمول، وحدة مركزية لحاسوب ثابت، مطبوعات ملونة غير مستعملة تتضمن عبارات إهداء للوالدين لمقدمة بحوث نهاية الدراسة، مطبوعات ملونة غير مستعملة تتضمن كلمات شكر لبعض الأساتذة الجامعيين، عدد من إستمارات مشروع نهاية الدراسة لسلك الاجازة الاساسية بكلية العلوم القانونية والسياسية بسطات تتضمن كل واحدة منها معلومات الطالب وعنوان البحث.

وخلصت أبحاث هذه الفرقة من خلال استقراء تحليلي وتفصيلي إلى أن بحوثا بسلك الاجازة طالها تلاعب مفضوح عبر تكرار المحتوى “كوپي كولي” مع تلاعب بالعنوان. هذا، وكانت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، قد أحالت قبل بضع أسابيع، خمسة متهمين على النيابة العامة، بعد الإستماع إليهم في إطار البحث التمهيدي، حيث أحالتهم بدورها بعد استنطاقهم على قاضي التحقيق مع التماس التحقيق معهم.

ووفق مصادر قريبة من التحقيق، فإن البحث الأمني المنجز من قبل عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية أسفر عن أزيد من 200 تحويل مالي لفائدة الوسيط (ه.ب) والذي يقوم بدوره بتحول هذه الاموال الى الموظف. وأما الطلبة الثلاثة، فقد قام الموظف (م.ل)، بتضخيم نقطهم وادخالها للنظام المعلوماتي للجامعة.

وعلاقة بالبحث، تم استدعاء أزيد من 20 طالب من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، بناء على تحويلاتهم المالية لهشام بومعزة، أجمعوا على أنهم دفعوا مقابل نقط 17 و18 مع انجاز بحوث نهاية السنة PFE دون اطلاع الطلبة على هذه البحوث فقط عليهم دفع 1500 درهم مع التلاعب بالعناوين.

وكشفت التحقيقات أن أزيد من 550 طالب استفادوا من بحوث مقابل المال، مع تسجيل الأبحاث إهمال الاساتذة لوظائفهم من بينهم استاذة القانون الجنائي (إ.ن) ورئيس شعبة القانون الخاص (ا.اق) ورئيس شعبة القانون العام (م.خ) المعتقل والمحكوم ابتدائيا في ملف الجنس مقابل النقط بسنة ونصف حبسا، ومستشار برلماني سابق أستاذ جامعي بنفس الكلية (ع.ع) واستاذ القانون الخاص (ي.م).

وعلاقة بالموضوع، قرر وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار عبد اللطيف الميراوي، مؤخرا، إعفاء رئيسة جامعة الحسن الأول بسطات خديجة الصافي، بسبب الفضائح المتتالية التي عاشتها كلية العلوم القانونية والسياسية بسطات، من ملف “الجنس مقابل النقط” إلى ملف “المال مقابل النقط”.

The post التحقيقات كشفت استفادة أزيد من 550 طالب من بحوث مقابل المال appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.