وسط أعرق أزقة مدينة فاس، تتحول المحلات خلال شهر رمضان الكريم، لدكاكن يعرض فيها الباعة ما لذ وطاب من مأكولات يشتهيها الصائم.

تقول بائعة المسمن، إن “الحرفة موسمية، نحاول تقديم هاته المنتوجات لكسب قوتنا خلال هذا الشهر الكريم”.

ويضيف بائع الخبز، “نجني خلال كل يوم ما يكفينا، الحمد لله، أتمنى رمضان كريم لكل المغاربة قاطبة”.

أما بائع السمك، فيرى أن بيع الحوت هو فقط عمل لسداد حاجيات عائلته الصغيرة اليومية، مستطردا، “لكن الحمد لله كاينة البركة”.

The post اكتشف المكان الذي يفتح في فاس خلال رمضان.. شهيوات أولاد الشعب التي تدخل السعادة appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.