قالت نبيلة الرميلي عمدة مدينة الدار البيضاء، خلال تقديمها لمداخلة على هامش ندوة نظمت بالبيضاء، إن حلمها الرئيسي كان هو أن تصبح طبيبة، لكن الطريق لم تكن سهلة أو مفروشة بالورود، بعد أن تعرضت لمضايقات عدة كان من بينها محاولة التحرش بها من قبل سائق للطاكسي بأحد الدواوير، الذي أحكم إغلاق أبواب سيارة الأجرة، بعد أن نقلها على الساعة الخامسة صباحا، فاضطرت لأن تفسر له أنه عكس ما يعتقد هي طبيبة تضطر للتحرك والتنقل من أجل العمل في المستعجلات وليس كما يعتقد.

وتابعت الرميلي، “بعد تخرجي من كلية الطب كان من المفروض أن ألتحق بالمجال القروي وبالضبط بمدينة وازان، كما هو مسار باقي الزملاء الأطباء”.

وخلال سردها لتجربتها مع وسائل النقل التي كانت تستعملها، للوصول إلى قرية في انزكان، أكدت الرميلي أن تلك النظرة الدونية والأحكام المسبقة التي كانت تلاحقها لم تفارقها قط، خاصة وأنها كانت تخرج في الخامسة صباحا.

وأردفت الرميلي، “لا زالت صورة أحد سائقي الطاكسي تلازمني حتى اليوم، بعد أن أقفل أبواب السيارة بكاملها لأجد نفسي مضطرة لتبرير خروجي في وقت باكر من الصباح من أجل تأذية مهامي وانقاذ كثيرين في حاجة إلى خبراتي”.

وتذكرت أيضا عمدة المدينة، كيف اضطرت لإقناع زوج رفض أن تلمس زوجته الحامل، فقط لأنها إمرأة وبالنظر لصغر سنها.

وتوجهت الرميلي بمختلف عبارات الحب والامتنان، لأبويها اللذان وفرا لها مختلف الإمكانيات للمضي قدما في مسيرتها المهنية، على حد تعبيرها.

The post ارميلي عمدة البيضاء.. تحرش بي سائق طاكسي في الخامسة صباحا معتقدا أنني من اياهن ! appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.