كشف أدام المسيحي أنه اعتنق دين المسيحية سنة 1986 بمجهوده الخاص، حيث أدى به الفضول الى قرأة الكتاب المقدس الذي “لائم روحه” على حد تعبيره.

وأشار أدام أنه ترعرع وسط عائلة مغربية لا دينية بحيث لم يكن يعلم أي شيء عن الإسلام سوى الصوم والصلاة في المسجد فقط، وأضاف أن المسيحية أثارته بأحكامها المتعددة، فعلى حسب تعبيره: “تتوفر على مسائل خصوصية لأنها الديانة الوحيدة التي من الممكن أن تجد فيها احبو أعدائكم، والإحسان الى قريبك رغم أنه ليس من عقيدتك”.

آدم -واسمه السابق محمد- قس “كنيسة المجد” التي يحتضنها منزله بضواحي الرباط قال في تصريح لـ”فبراير”، أن المسيحية دين التوحيد ويتم محاسبتهم.

وفيما يتعلق بعدد المسيحيين المغاربة، كشف المتحدث ذاته، أن المغرب يتوفر على أكثر من مليون مسيحي والتي ترتكز في أربع مدن وهي طنجة، الرباط أكادير مراكش والدار البيضاء، بالإضافة الى القرى النائية في شمال وجنوب المملكة، حيث تم تأسيس اتحاد المسيح المغاربة، الذي لديه صيت كبير في البلد وتنتمي له عدد من الكنائس البيتية.

وأوضح أدام أن المسيح المغاربة ممنوعون من دخول الكنائس الرسمية، لذلك التجؤ إلى الكنائس البيتية.

ودعا أدام في حديثه إلى حرية المعتقد، وقال أنه لا فرق بين المسيحية والإسلام، وأضاف أنه توجد حرية الإختيار لذلك يمكن التحكم حتى في العقيدة.

وأشار أدام أنه تعرض لتعنيف جسدي سنة 2008 بمدينة الرباط، بسبب اعتناقه للمسيحية، وأكد أنه في السنوات الأخيرة تغيرت الأوضاع للأحسن.

وبخصوص زواجه، أوضح أدام أنه متزوج من مغربية مسيحية التقى بها في تجمع كنسي وكانت عضوة في الجمعية المغربية للحقوق والحريات الدينية، ويعد أول مغربي وثق زواجه علننا وفق الطقوس المسيحية، واضطر إلى توثيق زواجه مرة أخرى وفق للقانون المغربي الذي يستند على الشريعة الإسلامية، لكي يستفيد من القوانين المغربية، ويقول:” هو كوثيقة ادارية ستساعدني لإنجاز وثائقي، لا توجد سوى هذه الطريقة ليكون زواجنا رسميا، رغم أنها تخالف معتقداتنا”.

The post ادم المسيحي.. لدينا مليون مسيحي في المغرب ولاننا ممنوعون نتعبد في كنائس بيتية appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.