وجهت “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، رسالة إلى أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، لتوضيح ما أسمته بمحاولات البعض “تغليط الرأي العام الوطني”، بشأن الإضرابات التي تخوضها للمطالبة بالإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية.

وشدد المجلس الوطني للتنسيقية في نص الرسالة التي يتوفر “فبراير” على نسخة منها، على أن كل ما يقوم به “الأساتذة المتعاقدون” هو الدفاع عن حقوقهم و”مكاسب الشعب المغربي”، مضيفا “لسنا نحن من فرضنا التعاقد ولا من يحاول خوصصة التعليم”، مؤكدا على أن “المتعاقدين” يدافعون عن حق التلاميذ في تعليم مجاني وعن الحق في الولوج إلى الوظيفة العمومية”.

وأوضحت الرسالة أن ما يتم تداوله بكون الأساتذة المضربون يحصلون على أجرتهم كاملة، غير صحيح، مشيرة إلى أنه يتم الاقتطاع من هذه الأجرة “الهزيلة” عن كل يوم إضراب عن العمل.

ودعت التنسيقية جمعيات أباء وأمهات التلاميذ وكل الأطر الحقوقية والمدنية، إلى تحمل مسؤوليتها في ضمان حقوق التلاميذ، ووضع الوزارة الوصية والمسؤولين المحليين أمام مسؤوليتهم، واستنكار سياسة الهروب إلى الأمام في محاولة لفرض التعاقد باعتباره أمرا واقعا.

The post أساتذة التعاقد يوجهون رسالة إلى أولياء الأمور بعد اتهامهم بالهدر المدرسي appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.