قال أحد الموقوفين في مقهى شارع أنفا بالدار البيضاء بتهمة الإفطار العلني خلال شهر رمضان، بأن الهوية المغربية تنهل مما هو اسلامي.

وأضاف المتحدث ذاته، أن ضريبة المفطر في الإسلام هي إثنين، مشيرا إلى أنه لايوجد في الدين مبرر للإعتقال أو قتل أو شنق من افطر في رمضان، محددا أن الاسلام يعاقبهم بضريبتان، وهما صوم ستين يوما أو إطعام 60 مسكين.

وأبرز المتحدث، أن المسلم كأي انسان طبيعي يخطئ ويصيب، مضيفا أن أقلية من المسلمين من يعرف ضوابط الدين.

وأكد أن الملحدين ليس لهم مشكل مع الدين الاسلامي، وانما مع بعض الأشخاص الذين شوهو في نظره الاسلام.

The post أحد الموقوفين في مطعم أنفا.. هكذا تعامل الرسول مع وكالين رمضان فلماذا لا نتعامل بالمثل ؟! appeared first on فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة.

Read More

التصنيفات: World

0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.